الجهاز الفني


حرص المشرع الأول لهذا الصرح العظيم على إنشاء عدد من الأجهزة والإدارات الفنية المختلفة التي تضم عددا من الباحثين والمحررين أولي الخبرة والدربة ليكونوا ذخرا وعونا لأداء رسالته في نشر اللغة والمحافظة عليها.

ويمكن تقسيم هذه الأجهزة وفقا للائحة الداخلية للمجمع على النحو التالي:

• الكادر البحثي (الجامعي):

وهم العاملون الفنيون الذين يشغلون الوظائف الآتية: كبير باحثين – باحث أول – باحث – باحث مساعد – معيد. ويخضعون في عملهم لقانون تنظيم الجامعات رقم 49 لسنة 1972م، بالإضافة إلى قانون إعادة تنظيم مجمع اللغة العربية رقم 14 لسنة 1982م.  ويُراعى في ترتيب وظائفهم وتسمياتهم معادلتها مع الوظائف الواردة بقانون تنظيم الجامعات، ويتبعون رئيس المجمع الذي له في شأنهم اختصاصات رئيس الجامعة وسلطته، ويقوم نائب رئيس المجمع مقام الرئيس عند غيابه. ويتولى مكتب المجمع الاختصاصات المخولة لمجلس الجامعة فيما يتعلق بالعاملين الفنيين بالمجمع.

ومن مهامهم:
- أمانة اللجان المختلفة.
- إعداد مواد المعاجم المتنوعة وتحريرها ومراجعتها.
- إعداد بحوث الماجستير والدكتوراه وبحوث الترقية.

• الإدارة العامة للمعجمات اللغوية والعلمية وإحياء التراث: 

تضم عددًا من المحررين الفنيين الخاضعين لقانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016م (الكادر العام) ويشغلون الوظائف الآتية: (محرر ثالث- محرر ثانٍ– محرر أول –كبير باحثين ).

والمهام الرئيسة لهذه الإدارة تتمثل في إعداد المعاجم اللغوية المتنوعة، وتحقيق الكتب التراثية المتخصصة.

• الإدارة العامة للتحرير والتسجيل والشئون الثقافية: 

     وتضم عددًا من المحررين الفنيين الخاضعين لقانون 47 لسنة 1972م (الكادر العام) ويشغلون الوظائف الآتية: (محرر ثالث- محرر ثانٍ– محرر أول– كبير محررين). وتتبع هذه الوزارة وكيل الوزارة.

وتُعنى الإدارة بإعداد المعاجم العلمية المتخصصة في مصطلحات العلوم كـ: (معجم مصطلحات الفيزياء- ومعجم مصطلحات الطب- ومعجم مصطلحات الجيولوجيا، وغيرها) والتي تُعدُّ نواة جاهزة لتعريب العلوم. كما أنها تقوم بالإشراف على مجلة المجمع والندوات الثقافية والعلمية، وكذا الإعداد للمؤتمر السنوي للمجمع، بالإضافة إلى إعداد جدول أعمال مجلس المجمع الأُسبوعي، والقيام بتسجيل مناقشات السادة الأعضاء وتدوينها.

• الخبراء:

طبقًا لنص المادة (12) فقرة (ب) من قانون المجمع رقم 14 لسنة 1982م تستعين بعض اللجان بمن ترى من الخبراء بناء على اقتراح يقدم لمجلس المجمع. ويقوم كل منهم بشرح المصطلحات ووضع تعريفها أمام اللجان ثم أمام المجلس والمؤتمر ويختار الخبراء من المتخصصين في المواد من أساتذة الجامعات والمعاهد وغيرهم من العلماء والفنيين.